هل يصح تسمية المسجد الاقصى أولي القبلتين وثالث الحرمين الشريفين

لماذا سمي المسجد الأقصى أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين

المسجد الأقصى أولى القبلتين وثالث الحرمين

  •  هو أبرز المعالم الإسلامية في الكوكب فقد أسرى بمحمد عليه الصلاة والسلام إليه وصلى إماماً بالأنبياء ومنحه الله قدسية جعلته مصدر سرور وسكونٍ لجميع مسلم في شتى بقاع الأرض فلماذا أطلق أعلاه أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين

المسجد الأقصى:

"لماذا

  • سمي المسجد الأقصى بذلك الأسم تبعاً لقول الله سبحانه وتعالى”سبحان الذي أسرى بعبده ليلاً من المسجدِ الحرام إلى المسجد الأقصى الذي باركنا حوله”سورة الإسراء، وايضاًًً لبعده القوي عن أهل مكة خسر كان أعظم وأكبر المساجد عنهم.
  • وقبل نزول القرآن الكريم أطلق أعلاه منزل المقدس ولقد كان منذ نشأته وهو له قدسية عند جميع من مملاذ جواره أو ذهب له بهدف العبادة،و كان قد معظم ذكر الرسول عليه الصلاة والسلام للمسجد الأقصى في أحاديثه بأسم منزل المقدس، وقد اختلف العلماء في تحديد متى بنى المسجد الأقصى.
  • غير أن الرسول عليه الصلاة والسلام ذكر بأن الاختلاف بين تشييد الكعبة وإنشاء المسجد الأقصى أربعون عاماً، ويجيء اختلاف موعد بناءه من عدم التشابه بخصوص متى بنيت الكعبة المشرفة هل بناها آدم فوقه الاطمئنان أم إبنتها الملائكة.
  • وقد أنقسم العلماء والمؤخرون إلى قسمين فمن ضمنهم من رجح أن آدم فوقه السكون هو من بني المسجد، ومن ضمنهم من شدد أنه سيدنا إبراهيم فوقه السكون ، إلا أن ما أتفق أعلاه بأن حواجز المسجد حاضرة منذ أثري الأزل.
  • وهنالك موضوع أساسية بصدد المسجد الأقصى وهي حدوده فلدينا ظن غير صحيح بأن المسجد الأقصى هو فحسب المصلى القبلي الذي يحدث في جنوب مسجد قبة الصخرة، غير أن حواجز المسجد تشمل كل ما في نطاق الطوق من مسجد قبة الصخرة والمصلى القبلي والمصلى المرواني والمآذن والحدائق حيث تصل منطقة المسجد 144,000 متر.
  • انقطعت أنباء المسجد الأقصى في أعقاب سيدنا آدم لأن الزمان الماضي لم يدون في هذه المرحلة ثم كان أول من سكنوا بلدة فلسطين المحتلة وذكرهم الزمان الماضي هم اليبوسين، ثم توالت على المسجد العهود من بني إسائيل وإنشاء هيكلهم الأضخم ثم البيزنطين.
  • وتوالت فوق منه الأمم من تاريخ لآخر حتى الفتح الإسلامي و كان قد للمسجد الأقصى قدسية خاصة في أعقاب الإسلام وإسراء الرسول عليه الصلاة والسلام إليه.

لماذا سمي المسجد الأقصى أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين:

"لماذا

  • المسجد الأقصى له كنيه أو صفة مستدامة يقولها جميع من يذكره وهي أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين فلماذا أطلق أعلاه هذه الصفات هيا بنا نتعرف معاً على العوامل

المسجد الأقصى أولى القبلتين:

"لماذا

  • يتردد على أذهاننا دوماً كلمة قبلة غير أن ماذا تعني الكلمة؟ القبلة هي المبتغى أو المبتغى وفي الإسلام هي الموضع الذي يتجه فيه المسلمين لدى صلاتهم .
  • و كان قد المسجد هو القبلة الأولى للمسلمين في سنة فرد من الهجرة حيث ظلوا يتوجهون في صلاتهم للمسجد الأقصى لمقدار عامٍ وأربعة أشهر.
  • إلا أن الرسول عليه الصلاة والسلام حباً في مكة تمنى أن تكون قبلته وقبلة المسلمين حتى أحدث الدهر وبما أن الله عالم الغيب والشهادة خسر بشره في سورة البقرة “قد نشاهد تقلب وجهك في السماء فلنولينك قبلة ترضاها فولي وجهك شطر المسجد الحرام وحيثما كنتم فولوا وجوهكم شطره”.
  • وبهذا تحولت قبلة المسلمين من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى، وقد جعل الله سبحانه وتعالى هذا الحالة إختباراً لإيمان المسلمين ليعلم من من بينهم صادقاً حقاً ومن هو على حرف.

المسجد الأقصى ثالث الحرمين الشريفين:

"لماذا

  • نستمع بكثرةً كلمة الحرم وخصوصا الحرم المكي والنبوي فماذا تعني كلمة الحرم؟ الحرم هو الذي لايحل انتهاكه وهو الذي يقوم بالدفاع عنه الرجال ، أي هو مقر له قدسيه لا يحل فيه القتال وسفك الدماء وجعل بهدف العبادة لاغير.
  • وسمي المسجد الأقصى ثالث الحرمين الشريفين لأن المسجد له قدسيه كبيرة جدا تجيء في رتبتها في أعقاب الحرمين الشريفين وهما الحرم المكي أي منزل الله الحرام والحرم النبوي أي مسجد النبي صلى الله عليه وسلم.

تابعنا : معلومة